how to add a hit counter to a website
أخبار محلية الواقع اليمني

وزير الأوقاف.. المخرج الوحيد لليمن هو الاصطفاف خلف القيادة الشرعية

الواقع اليمني | متابعات

أكد وزير الأوقاف والإرشاد القاضي د.أحمد عطية أن المخرج الوحيد لليمن من كارثة الإنقلاب الحوثي هو أن تلتف كل أطياف المجتمع اليمني من قيادات وأحزاب ومنظمات و مشايخ وعلماء وأيضا الجيش والأمن خلف قيادة البلد الشرعية بقيادة الرئيس عبد ربه منصور هادي.

وشدد الوزير عطية في خطبة الجمعة اليوم بجامع عمر بن خطاب في مدينة سيئون على ضرورة الحفاظ على السلم والأمن والتعاون مع اجهزة الدولة في محافظة حضرموت، لما لها من أهمية ومكانة.. موضحا أن حرمة الدم المسلم مقدسة في كل الديانات ، وقد حرم الله دماء المسلمين على بعضهم البعض، وما يقوم به الحوثي عمل يخالف كل الشرائع السماوية.

وأضاف بأن اليمن هويته عربية ، وقد قام الجيش الوطني بالحفاظ على هذه الهوية، بتعاون مشهود وكبير من التحالف العربي بقيادة الجار والسند ، المملكة العربية السعودية ، ومعها بقية دول التحالف العربي.

وبين أن اليمن لاقى خلال الأربع السنوات الماضية دمارا واسعا وقتلا وخرابا، بسبب مليشيات الحوثي التي انقلبت على الدولة، وامتد شررها من صعدة حتى وصولها إلى عدن، أمام مرأى ومسمع العالم كله، مضيفاً بأن الحكومة الشرعية مدت يدها للسلام ولكن الحوثيين لا يريدون لا سلاما ولا صلحا، بل يريدون الخراب والدمار للوطن فهي جماعة طائفية سلالية مقيتة تريد أن تحكم الشعب بالقوة ومن منطلق أن يكون قياداتها هم الحكام وكل الشعب عبيداً لهم.

وأوضح بأن المرحلة تستدعي التوحد أمام هذه العصابة والعدو الواحد ، وأن يبتعد الجميع عن المناكفات الحزبية والطائفية والمذهبية والقبلية ،ويجعلونها جانبا، فإن من الغباء والحمق وقلة العقل أن يجلس الناس في صراعات داخلية ويتركون العدو الذي أذاق الكل ويلات العذاب.

وختم الوزير خطبته بالدعاء لهذا البلد بأن يخرج مما فيه، داعيا أبناء المليشيات الحوثية أن يعودوا لرشدهم فإن الوطن هو الأبقى وما سواه إلى زوال.

إضافة تعليق

إضغط هنا لإضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *