how to add a hit counter to a website
أخبار محلية الواقع اليمني

المشرف على برنامج التواصل مع علماء اليمن يستقبل رئيس رابطة أهل الحديث الشيخ أبا الحسن المأربي

الواقع اليمني | متابعات إخبارية

استقبل سعادة الشيخ عبدالله بن ضيف الله المطيري؛ مشرف برنامج التواصل مع علماء اليمن اليوم الأربعاء 27 رجب 1440 للهجرة الموافق 3أبريل 2019م في مقر البرنامج بالرياض فضيلة الشيخ العلامة أبي الحسن السليماني المأربي رئيس رابطة أهل الحديث في اليمن إحدى المكونات الدعوية لبرنامج التواصل مع علماء اليمن.
وفي اللقاء رحب الشيخ المطيري بفضيلة أبي الحسن المأربي والوفد المرافق له، معبراً له عن سعادته الغامرة بالزيارة، وأوضح الشيخ المطيري أن برنامج التواصل مع علماء اليمن يسير وفق رؤية وبرامج تصب كلها في مساعدة العلماء والدعاة لأداء رسالتهم وأداء واجبهم في البيان والدعوة، وهي برامج توحد الصف، وتقاوم الفكر الحوثي الدخيل، وتدعم التحالف والشرعية في اليمن، وأكد الشيخ المطيري أن دور البرنامج هو إبراز جهود العلماء ودورهم، والعمل الحثيث على قراءة رسالة المواطن البسيط: ماذا يريد المواطن في الداخل اليمني الذي يعاني مشكلة الانقلاب الحوثي من العلماء؟
ونوه الشيخ المطيري إلى أن المملكة العربية السعودية احتضنت علماء كُثر، مشيراً إلى أن برنامج التواصل اختص بعدد منهم، مبيناً أن البرنامج يمضي وفق رؤية الأمر السامي لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وضمن الرعاية الكريمة لولي عهده سمو الأمير محمد بن سلمان، ويحظى بمتابعة حثيثة من معالي الشيخ عبداللطيف آل الشيخ وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد.
وثمّن الشيخ المطيري جهود رابطة أهل الحديث في نشر السنة وجهود رئيس الرابطة في نشر العقيدة الصحيحة وبيان أخطار التطرف والإرهاب والفكر الحوثي، وجهود الشيخ المأربي رئيس الرابطة في اليمن العلمية والدعوية والاجتماعية وأثرها الطيب.
واستهل الشيخ أبو الحسن المأربي في اللقاء شكره للشيخ المطيري على ما لقيه من حفاوة وترحيب، وعبر الشيخ المأربي عن فرحته وسروره باللقاء، داعياً لطاقم العمل بقيادة الشيخ المطيري بالنجاح والتوفيق والسداد.
وأشاد الشيخ المأربي ببرنامج التواصل مع علماء اليمن، مبيناً أنه حسنة من حسنات خادم الحرمين الشريفين، وأضاف: حين أسير في الحرمين الشريفين وأشاهد الخدمات المتناهية للحجيج والزوار والمعتمرين التي لو أن حكام هذه البلاد ما فعلوها من سيُلزمهم بها؟ مشيراً إلى أن خدمات الحرمين وزوارهما تفوق الوصف، ودعا الشيخ المأربي لحكام المملكة الأحياء بالتوفيق والبركة بذرياتهم، وللأموات بالرحمة والمغفرة ورفيع الدرجات، وأن يحفظ الله المملكة من كيد الكائدين.
وثمّن الشيخ المأربي جهود معالي الشيخ عبداللطيف آل الشيخ وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، واصفاً معاليه بأنه سليل الأماجد مؤسسي دعوة التوحيد في المملكة، مبيناً أن برنامج التواصل مع علماء اليمن هو ثمرة من ثمرات هؤلاء الكبار. ونوّه إلى أن جهود الشيخ المطيري في القيام بتسهيل أمور العلماء في المملكة وعوائلهم معلومة ومشكورة، مؤكداً أن هؤلاء العلماء والدعاة ينصرون المملكة في كل محفل وفي كل موطن.
وخلال الزيارة طاف الشيخ المطيري مشرف البرنامج مع الشيخ أبي الحسن المأربي والضيوف على إدارات وأقسام البرنامج الذين أبدوا سعادتهم الغامرة بما شاهدوه من تطوير وتفان في العمل والنشاط لدى طاقم العمل.

إضافة تعليق

إضغط هنا لإضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *