how to add a hit counter to a website
أخبار العالم دولي

زلزال وتسونامي إندونيسيا.. ارتفاع حصيلة الضحايا إلى 420

الواقع اليمني | متابعات إخبارية

ارتفعت اليوم الأحد، حصيلة ضحايا الزلزال وأمواج تسونامي، اللذين ضربا جزيرة سولاويسي الإندونيسية أمس الأول، إلى 420 قتيلا.

وذكرت صحيفة “كومباس” الإندونيسية نقلًا عن إدارة الكوارث الوطنية أن عدد الضحايا في مدينة بالو ارتفع إلى 420، بعد أن كان 384 أمس.

ولم تصل معلومات محددة بعد عن أضرار الزلزال وتسونامي في منطقة دونغالا بسبب انقطاع الاتصال، فضلًا عن صعوبة الوصول إلى المنطقة بسبب الانزلاقات الأرضية فيها، بحسب الصحيفة نفسها.

وذكر مسؤولون في الجيش الإندونيسي أن السلطات تمكنت من تحديد هويات 405 من ضحايا الكارثة، مشيرين إلى انقطاع الكهرباء، ونقص في المحروقات ومياه الشرب.

ومن المنتظر أن يجري رئيس البلاد جوكو ويدودو زيارة تفقدية اليوم إلى المنطقة.

وأمس السبت، أمر ويدودو، ، جيش بلاده بالمشاركة في جهود الإنقاذ وإجلاء المتضررين في جزيرة سولاويسي، التي اجتاحتها أمواج تسونامي.

والجمعة، اجتاحت أمواج تسونامي ارتفاعها 3 أمتار، مدينتي بالو ودونغالا بجزيرة سولاويسي، عقب هزة أرضية عنيفة بقوة 7.5 درجات، أسفرتا عن مصرع المئات، وخسائر مادية واسعة، وفق الهيئة الوطنية لإدارة الكوارث في البلاد.

وقال المتحدث باسم الهيئة، سوتوبو نوغروهو، إنّ “مصير عشرات إلى مئات الأشخاص ما يزال مجهولًا، بعد أن ضربت أمواج تسونامي أحد شواطئ بالو بالجزيرة، أثناء استضافته مهرجانا فنيا”.

وأواخر تموز/ يوليو ومطلع أغسطس/ آب الماضيين، ضربت ثلاثة زلازل بقوة 6.3، و6.9، و7 درجات جزيرة لومبوك بإندونيسيا، مخلفة 563 قتيلًا، وتضرر منها 450 ألف شخص.

وتقع إندونيسيا على ما يسمى بـ”حزام النار” وهو قوس من خطوط الصدع تدور حول حوض المحيط الهادئ المعرض للزلازل المتكررة والثورات البركانية.